معنى السلام عليكم

الكاتب: رامي -
معنى السلام عليكم
محتويات المقال

معنى السلام عليكم
أول من قال السلام عليكم
فضل السلام

معنى السلام عليكم لا يفكر به الكثيرين رغم كثرة قولها في الحياة اليومية والمواقف المتعددة، وهي تحية المسلمين التي أنعم بها الله عليهم وقد كانت تحية اليهود الإشارة بالأصابع، أما النصارى فكانوا يلقون التحية على بعضهم عن طريق الإشارة بالكف.

وقد أمرنا الله بإفشاء السلام و الالتزام بإلقاء التحية على جميع المسلمين، لذلك تقدم موسوعة من خلال هذا المقال معنى السلام عليكم وفضلها، وتاريخ بدايتها، وأحكام إلقاء السلام.

معنى السلام عليكم

السلام عليكم أو السمعلة هي تحية الإسلام والتي يستخدمها المسلمون في جميع أنحاء العالم، كما يستخدمها غير المسلمين المتحدثين باللغة العربية من اليهود والمسيحين، وتعني طلب السلامة من الله في الدين والنفس، والسلامة من النقائص.

تتكون تحية الإسلام من ثلاث كلمات رئيسية نذكر معناهم تفصيلاً في النقاط التالية:

السلام: طلب الأمن والاستقرار ومن لم ينعم بالسلام لا ينعم بباقي النعم وإن كثرت.
الرحمة: طلب الرحمة من كل بلاء والمغفرة من الله عز وجل الذي وسعت رحمته كل شئ.
البركة: البركة هي جند الله الخفي الذي إن نزل في مال بارك فيه، وإن نزل في ولد حفظه ورعاه فإن فقد العبد رحمة ربه لا يغنيه مال، ولا ولد، ولا طعام بل يعود عليه كل ذلك بالضرر.
أول من قال السلام عليكم

كان نبينا آدم أبو البشر هو أول من بدأ السلام وكان قد ألقاه على الملائكة عندما أمره الله أن يذهب إليهم وينبأهم بأسمائهم.

فضل السلام
مداومة المسلمين على إلقاء التحية له فضل وأثر عظيم على حياتهم فهي سبب من أسباب دخول الجنة حيث أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بإفشاء السلام في حديثه الشريف (يا أيها الناس افشوا السلام، وأطعموا الطعام، وصلوا الأرحام، وصلوا بالليل والناس نيام ,تدخلوا الجنة بسلام ).
من حقوق المسلمين على بعضهم البعض حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(حَقُّ الْمُسْلِمِ عَلَى الْمُسْلِمِ خَمْسٌ : رَدُّ السَّلَامِ وَعِيَادَةُ الْمَرِيضِ وَاتِّبَاعُ الْجَنَائِزِ وَإِجَابَةُ الدَّعْوَةِ وَتَشْمِيتُ الْعَاطِسِ) وهي من أحد طرق اتباع سنة النبي عليه الصلاة والسلام.
يؤدي السلام إلى حصول البركة في حياة عباد الله وهو من موجبات رحمة الله ومغفرته.

للسلام بعض الأحكام حيث إن بدايته سنة ورده واجب، كما أن المجاهرة به سنه لإدخال السرور في نفس من يلقى عليه، بالإضافة إلى أنه يستحب عند دخول البيت الخالي إلقاء السلام على من فيه من مؤمني الجن، وللسلامة من شياطينهم.
شارك المقالة:
1 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook