معلومات عن الموسيقى التركية الشعبية

الكاتب: رامي -
معلومات عن الموسيقى التركية الشعبية

معلومات عن الموسيقى التركية الشعبية

معلومات عن الموسيقى التركية الشعبية

الموسيقى التركية الشعبية تتميز بخاصية كونها سماعية مشتركة ومساهمة ومتشعبة المصادر، انتقلت عبر الأجيال وتناقلتها الألسن مع مرّ العصور. ومع السياسة الرسمية المنتهجة في العهد الجمهوري في مجال الموسيقى، أضحى هذا الصنف نبعاً يلهم الموسيقى التركية المعاصرة في الإبداع والابتكار.

ووصولاً إلى هذا المبتغى نظمت جولات لبحث وجمع الأغاني الشعبية الدارجة على صعيد البلاد، وتصنيفها وتسجيل أحرفها الموسيقية وتبويبها. وتولى معهد أنقرة العالي للموسيقى عام 1936 مهمة بحث وجمع وتنقيح الموسيقى الشعبية التركية، واستطاع حتى عام 1952 تنقيح 10 آلاف نغمة سجلت بأحرفها الموسيقية وتم تبويبها في الأرشيف لحفظها.


وكان للإذاعة التابعة للدولة، التي بدأت بالبث في عام 1937 ، دور بارز في إحياء الموسيقى الشعبية، ولقيت البرامج الإذاعية الوثائقية المعدة من قبل الفنانين مثل سعدي ياور أطامان، وعثمان بهلوان الطنبورجي وثروت جوشقون سيس ومظفر صارى سوزان، صدى واسعاً لدى المستمعين والأوساط الفنية. فيما لعب روحي صو، الذي واصل أعماله خارج الإذاعة، دوراً طليعياً في تعريف الموسيقى الشعبية بصياغتها من جديد بدءاً من عقد الستينات. بينما طور زولفي ليوانلي وعارف صاغ بعد عام 1975 منظومة الآلات الموسيقية في الموسيقى الشعبية عن طريق إضفاء أنماط أدائية جديدة لها.

لقد دخلت الموسيقى الشعبية التركية بين أنواع الموسيقى الأكثر استماعاً إليها في السنوات الأخيرة.


ومن بين المرجعيين والباحثين وأصحاب الأنماط الذين يأتون في مقدمة فناني الموسيقى التركية الشعبية نذكر نريمان الطن داغ ونداء توفيكجي ومحمد أوزبك ويوجل باشماكجي وعارف صاغ ومكرم كمارطاش وطالب اوزقان زشنال اونالدي وهالة كور وموسى أر أغلو وإحسان اوزتورك واوزاي جونلوم ومحرم أرطاش ونشأت أرطاش وجكيج علي وحصارلي أحمد وزارالي خليل وجلال جوزالسس وبلقيس آق قلعة وصباحت آق كيراز وجولر دومان ومخلص أقارصو ومحزوني شريف وعزت آلتنمشه وأوميت طوقجان.


ومن بين الآلات المستخدمة في الموسيقى الشعبية التركية يمكن ذكر نوعي الميدان والديوان لآلة الساز والباغلاما وبوزوق طنبورة والجوغور والجورة والتار والكوبوز والقباق والرباب والكمنجة والمزمار والقاوال والدودوك وسيبسي والقربة والطبل والدف والقدوم والدربكة.


شارك المقالة:
100 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook