فوائد دواء Tamoxifen.. تاموكسيفين للرجال

الكاتب: المدير -
فوائد دواء Tamoxifen.. تاموكسيفين للرجال
"محتويات
فوائد استعمال عقار تاموكسيفين
كيفية تأثير تاموكسيفين على الرجال
الأمور التي تقلل من فعالية تاموكسيفين
الآثار الجانبية لعقار تاموكسيفين

تاموكسيفين، الاسم التجاري له (Nolvadex) هو العقار الأقدم والأكثر وصفًا لمعدِلات مستقبلات الإستروجين الانتقائي (SERMs) . تمت الموافقة على تاموكسيفين من قبل منظمة الغذاء والدواء الأمريكية لعلاج

النساء والرجال الذين تم تشخيص إصابتهم بسرطان الثدي إيجابي مستقبلات الهرمون في مرحلة مبكرة بعد الجراحة (أو العلاج الكيميائي والإشعاعي) لتقليل خطر عودة حدوث السرطان مجددًا.
النساء والرجال الذين تم تشخيصهم بمرحلة متقدمة أو سرطان نقيلي إيجابي مستقبلات الهرمون.

يستعمل تاموكسيفين أيضًا من أجل

تقليل خطر سرطان الثدي لدى النساء اللواتي لم يتم تشخيصهنَ والمعرضات لخطر الإصابة بالمرض أعلى من المتوسط.

لن يفيد استعمال تاموكسيفين من أجل سرطانات الثدي السلبية للمستقبلات الهرمونية. معظم الاطباء يفضلون استعمال العقار بنفس الوقت من كل يوم. [1]

مدة استعمال العقار

معظم الأشخاص يقومون باستعمال العلاج الهرموني لمدة 5 سنوات على الأقل وقد تصل إلى 10 سنوات. مدة العلاج تعتمد على المزايا المرضية الخاصة بكل مريض. قد يقترح الطبيب استعمال عقار تاموكسيفين لمدة 5 سنوات أو تحويله إلى علاج هرموني آخر لعدة سنوات أخرى. [2]

فوائد استعمال عقار تاموكسيفين

منذ الموافقة على العقار 1998، تم استعمال تاموكسيفين من أجل علاج ملايين النساء والرجال المصابين بسرطان الثدي إيجابي مستقبلات الهرمون. في حين أن مثبطات الأروماتاز ??هي الخيار الأول للعلاج الهرموني للنساء بعد سن الضهي، فإن عقار تاموكسيفين هو الخيار الأول للنساء في فترة ما قبل انقطاع الطمث ولا يزال خيارًا جيدًا للنساء بعد انقطاع الطمث اللواتي لا يستطعن ??تناول مثبطات الهرمونات.

عقار تاموكسيفين يمكن أن يؤدي إلى:

تقليل خطر سرطان الثدي بنسبة 40? إلى 50? عند النساء بعد سن اليأس وبنسبة 30? إلى 50? عند النساء في فترة ما قبل انقطاع الطمث.
تقليل خطر حدوث سرطان جديد في الثدي الآخر بحوالي 50%.
تقليص خطر سرطانات الثدي الكبيرة إيجابية مستقبلات الهرمون قبل الجراحة.
إيقاف نمو سرطان الثدي الإيجابي لمستقبلات الهرمونات لدى النساء قبل وبعد انقطاع الطمث.
انخفاض خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء اللواتي لديهنَ مخاطر أعلى من المتوسط ??للإصابة بالمرض ولكن لم يتم تشخيصهنَ.

يمكن أن يكون لعقار تاموكسيفين فوائد أخرى غير مرتبطة بالسرطان. وبما أنه ينتمي لمعدِلات مستقبلات الإستروجين الانتقائي (SERMs)، فإنه يقوم بحصر أو تنشيط عمل الاستروجين في الخلايا المعينة. بينما يقوم تاموكسيفين بحصر نشاط الاستروجين في الخلايا السرطانية في الثدي، فإنه يقوم بتنشيط عمل الاستروجين في العظام وفي خلايا الكبد. لذلك يمكن أن يستعمل عقار التاموكسيفين في:

إيقاف هشاشة العظم بعد سن الضهي
تقليل مستويات الكوليسترول [1]
كيفية تأثير تاموكسيفين على الرجال

بسبب ندرة حدوث السرطانات لدى الرجال، فإن تأثير الأدوية المضادة لسرطانات الثدي على الرجال هو أمر غير متطرق له بشكل واسع. سرطانات الثدي التي تصيب الرجال تمثل فقط 1% من نسبة السرطانات. وفقًا لجمعية السرطان الأمريكية ، فإن الرجال معرضون لخطر الإصابة بسرطان الثدي على مدار حياتهم بحوالي عُشر 1? ، أو واحد من كل 1000 شخص. تحدث معظم حالات سرطان الثدي لدى الرجال بين سن 60 و 70 عامًا ، على الرغم من أن التشخيص يمكن أن يحدث في أي عمر.

جميع الرجال يكون لديهم نسبة قليلة من النسيج في القدي. والذي يتوضع مباشرةً خلف الحلمتين وينتج كمية قليلة من الهرمونات الأنثوية، الاستروجين. أظهرت الأبحاث أن المستويات المرتفعة من الاستروجين يمكن أن تؤدي إلى تضخم الثديين لدى الرجال، أو سرطان الثدي لدى الرجال. عوامل الخطر الأخرى التي يمكن أن تؤدي لحدوث ذلك تتضمن:

القصة العائلية لسرطان الثدي، سواءً عند الرجال أو النساء.
التعرض المفرط للإشعاعات في منطقة الصدر
تشمع الكبد
البدانة [3]

يتم تشخيص إصابة حوالي 2000 رجل فقط بسرطان الثدي في الولايات المتحدة كل عام، لكن معدل حدوثه في ازدياد. وبما أنَ المرض نادر جدًا ، لا يوجد سوى القليل من الأدلة المنشورة لتوجيه قرارات العلاج ، ومعظمها يعتمد على ما يصلح للنساء. هناك بيانات محدودة حول سمية العلاجات المضادة للهرمونات لدى الرجال. غالبًا ما تكون سرطانات الثدي لدى الذكور إيجابية المستقبلات الهرمونية. يمنع عقار تاموكسيفين عمل الإستروجين المعزز لنمو الخلايا السرطانية، وعادةً ما يوصف للرجال بعد الجراحة. [4]

الأمور التي تقلل من فعالية تاموكسيفين

يستعمل الجسم أنزيم يسمى CYP2D6  من أجل تحويل تاموكسيفين إلى الشكل الفعال. يمكن أن يؤدي الخلل في أنزيم CYP2D6  وبعض الأدوية التي تحصر فعالية الأنزيم إلى التداخل مع قدرة الجسم على الحصول على الفائدة القصوى من العقار.

إنزيم CYP2D6 غير الطبيعي: حوالي 10? من الناس لديهم إنزيم CYP2D6 الذي لا يعمل كما ينبغي. قد يؤدي وجود إنزيم CYP2D6 غير طبيعي إلى منع الشخص من الحصول على الفائدة الكاملة من عقار تاموكسيفين. لذلك يجب استشارة الطبيب قبل استعمال العقار
الأدوية التي يمكن أن تتداخل مع CYP2D6: هناك أدوية يمكنها منع نشاط CYP2D6 بدرجات متفاوتة. تشمل هذه الأدوية بعض مضادات الاكتئاب المعروفة باسم مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية (SSRIs) ومثبطات امتصاص السيروتونين والنوربينفرين (SNRIs). يمكن أن يتداخل منع نشاط CYP2D6 مع تنشيط عقار تاموكسيفين، مما يقلل من فعاليته كعلاج مضاد للسرطان. يوصي معظم الأطباء بتجنب تناول المثبطات القوية والمتوسطة لِ CYP2D6 أثناء تناول عقار تاموكسيفين.
الآثار الجانبية لعقار تاموكسيفين

الأعراض الجانبية الأكثر شيوعًا:

زيادة الأورام أو آلام العظام
النوبات الساخنة
الغثيان
التعب
التغيرات المزاجية
الاكتئاب
الصداع
تساقط الشعر
الإمساك
جفاف البشرة
فقدان الرغبة الجنسية

الأعراض الجانبية الخطيرة

يمكن أن يسبب العقار آثارًا جانبية خطيرة، مثل الخثرات الدموية، السكتة الدماغية، وسرطان بطانة الرحم. يجب إخبار الطبيب في حال حدوث الخثرات الدموية أو المعاناة من نوبة قلبية. في حال استعمال تاموكسيفين، يجب إخبار الطبيب مباشرةً في حال ملاحظة أي من هذه الأعراض:

النزف المهبلي أو السيلان
الألم أو الضغط في الحوض
تورم الساقين أو الألم
ألم الصدر
قصور التنفس
الضعف، الوخز، او الخدر في الوجه، الذراع أو الساق.
صعوبة في الكلام
اضطرابات في الرؤية
الدوخة
الصداع الشديد المفاجئ [1]

الآثار الجانبية المختلفة لدى الرجال

قام الباحثون بتحليل السجلات الطبية لـ 64 رجل من مرضى سرطان الثدي الذين عولجوا بين عامي 1999 و 2009. وشملت التشخيصات المراحل الأولى والثانية والثالثة. تلقى المرضى عقار تاموكسيفين لمدة أربع سنوات في المتوسط.

أكثر من النصف (53 في المائة) عانوا من واحد أو أكثر من الآثار الجانبية المرتبطة بالعقاقير. كانت أهم الآثار الجانبية التي تمت ملاحظتها هي زيادة الوزن (22%) والعجز الجنسي (22%). توقف 20% من الرجال عن تناول الدواء قبل الأوان بسبب آثاره الضارة. من بين 13 رجلاً توقفوا عن تناول عقار تاموكسيفين مبكرًا، أمر الأطباء أربعة منهم بالتوقف لأسباب طبية.

يبدو أن لعقار تاموكسيفين آثارًا جانبية مختلفة عن تلك التي تحدث لدى النساء، غالبًا ما يكون ذلك بسبب الاختلاف في البيئة الهرمونية. على سبيل المثال، يملك الرجال مستويات أقل من هرمون الاستروجين ومستويات أعلى من هرمون التستوستيرون. بعد تحديد عمر المريض ومرحلة العلاج. يجد الباحثون أن إنذار استعمال تاموكسيفين من أجل علاج سرطان الثدي لدى الرجال مماثل لاستعماله لدى النساء. [4]

المراجع"
شارك المقالة:
7 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook