عمل سيرة ذاتية

الكاتب: رامي -
عمل سيرة ذاتية
"السيرة الذاتيّة

تعدُّ السيرة الذاتيّة وثيقةً لتسويق الشخصيّة للباحث عن عمل، ففيها يستعرضُ أبرزَ خبراتِه، ومهاراتِه، ومؤهّلاته بطريقةٍ مرتّبة ومتسلسلة، ولافتة للنظر، وليس شرطاً أنْ يكون محتواها مُلفتاً لربّ العمل، فقد يكونُ الأسلوبُ في كثيرٍ من الأحيان سبباً في قَبولِ المتقّدم في وظيفةٍ ما.[1]

تُراعى كتابةُ السيرة الذاتية بشكلٍ مناسب وصحيح، فهي ليستْ مجرّدَ معلوماتٍ تُكتب بطريقة عشوائيّة، فمن المهمّ أن تعطيَ انطباعاً إيجابيّاً عن طالب الوظيفة، حيثُ تشيرُ الدراسات بأنّ مسؤول الموارد البشرية في أيّ شركة يكتفي بالغالب بوقت قصير لا يتعدّى العشرين ثانية ليقرّرَ ما إذا كان المتقدّمُ للوظيفة يستحقُّها أم لا.[1]

معلومات مهمّة في السيرة الذاتية

عند كتابة سيرة ذاتية يجب أن تحتوي على المعلومات التالية:[2]

البيانات الشخصيّة: يجب أن يكونَ هذا القسم في بدايةِ السيرة الذاتيّة، ويتكوّن من: الاسم، وتاريخ الولادة، ومكان السكن، ووسائل الاتصال المتوفّرة، مثل: رقم الهاتف المحمول، والبريد الإلكترونيّ، أو أيّ وسائل اتصال أخرى.
التعليم والمؤهّلات: يشتملُ هذا القسم على جميع المؤهّلات والشهادات الدراسيّة، على أن تكون مرتّبة من الأحدث إلى الأقدم.
الخبرات السابقة للعمل: بالغالب يلفتُ هذا القسم معظمَ أرباب العمل، فهو ما يبحثون عنه، ولذلك يتمّ فيه توضيح الخبرات المكتسبة من كلّ عمل سابق، ويُستحسن وصف هذه الخبرات بطريقة مبتكرة بعيدة عن الأسلوب الروتينيّ، ومن الجيّد الإشارة إلى طريقة التعامل مع المواقف المختلفة، وحلّ المشكلات التي ظهرت أثناء ذلك العمل. كما يجب الإشارة إلى مدى القدرة على التعامل مع المشكلات، والقدرة على التفاوض والإقناع.
الاهتمامات والإنجازات: من المفضّل أن يكون هذا الجزءُ مختصراً في نقاط قصيرة، ويُنصح بذكر الاهتمامات والهوايات المرتبطة في مجال العمل، والتي تُعطي انطباعاً عن القدرة على إنجاز المهام المتعلّقة بالعمل.
المهارات: يحتوي هذا القسم على جميع المهارات التي يمتلكُها صاحب السيرة الذاتية، وتضمّ: الّلغات المُتقَنة، والقدرة على استخدام برامجِ الحاسوب، والاتصال والتواصل وغيرها، كما يمكنُ دعم هذه المهارات في قسم الخبرة، فعند الإشارةِ إلى القدرة على تحمّل ضغط العمل في المهارت، من الجيّد ذكرُ مثال يؤكّدُ ذلك كالعمل لساعات إضافيّة في العمل السابق، والقيام بأعمال تطوعيّة أخرى بعد الانتهاء من الدوام.
المراجع: تُرفق الأوراق والشهادات التي تثبت صحّة ما ورد في السيرة الذاتيّة كالشهادات الجامعيّة على شكل رابط إلكترونيّ، أو يُشار إلى إمكانيّة إرسالها عند الطلب، وكذلك معلومات الاتصال لبعض الأشخاص، مثل: مدير العمل السابق، أو الأستاذ المشرف على مشروع التخرّج في الجامعة.
نصائح عند كتابة السيرة الذاتيّة

هذه مجموعة من النصائح تساعدك عند كتابة سيرتك الذاتية:[3]

ترتّبُ أقسام السيرة الذاتية بحسْب الأهميّة، فعلى سبيل المثال في حالِ وجود خبرات لها علاقة بالوظيفة المقدّم لها يُفضّل تقديمه على المؤهلات الجامعيّة.
كتابة البيانات الشخصيّة بدقّة عالية، بحيث يكون الاسمُ، والرقم، والعنوانُ صحيحاً.
التأكّد من صحّة الصيغة الُّلغويّة للنص، وخلوّه من الأخطاء الإملائيّة.
طباعة السيرة الذاتيّة على ورقة بيضاء، مع عدم المبالغة في ألوان الخطّ وإضافة الزركشات.
الاختصار في ذكر المعلومات، بحيث تكون بالقدر المناسب لإيصال المعلومة فقط، دون شرح كثير يسبّبُ المللَ لقارئها.
معرفة متطلّبات الوظيفة، وذلك حتّى يتم التركيز على المهارات التي تتناسب معها.
تصميم سيرة ذاتيّة لكلّ وظيفة يتمّ التقدم لها،؛وذلك لأنّ كلّ وظيفة تحتاجُ لمهاراتٍ خاصّة تختلفُ عن غيرِها من الوظائف.
المراجع
^ أ ب Laura Slingo (2018-1-5), ""How to write a CV: Tips for 2018 (with examples)""، www.cv-library.co.uk, Retrieved 2018-6-28. Edited.
? ""How to write a CV in 9 SIMPLE steps"", www.cvplaza.com, Retrieved 2018-6-28. Edited.
? ""How to write a successful CV"", www.kent.ac.uk, Retrieved 2018-6-28. Edited."
شارك المقالة:
83 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook