زهور الربيع

الكاتب: رامي -
زهور الربيع
في فصل الربيع تكون أشعة الشمس ساطعة وجميلة ودافئة، ودرجة الحرارة تكون في  العِشرينيّات، والسماء في الغالب تكون صافيةً، ويصبح الجو دافئاً وكأن الشتاء لم يكن، وكأن زمهريرالشهرين الماضيين لم يتواجدا أبداً، فقد حلّ جمادى الآخر برائِحة الربيع المُبكر، والشجر في الحدائق والمزارع قد بدأت تُزهر، بزهيرات صغيرات قد أخذت تتفتح لتُتحوّل إلى ثمرات في الصيف القادم،بالنسبة لي فقد كان الشهران الماضيان حافلين بالكثير من الإنجازات و ورش العمل، وقراءة الكُتب وبعض الدورات التي أحضرها ،حيث أستيقظ منذ الفجر لأركض طوال النهار وسط صخب الحياة وأصادف الكثير من الناس و القصص وأعود للمنزل ليلاً في الغالب أو قبل المغرب جائعاً للنوم والراحة والدفء،إنقضى الشهران سريعاً برغم برودتهما كغيمة جميلة ومُميّزة، أيامُهما ولياليهما كانت جميلة بالمطر والغيوم و مليئة بالتجارب والمغامرات الصغيرة، والحوارات مع أشخاص كأن أرواحُهم قد خلقت من طين الجنّة، وكان أكلي في الغالب بخارج المنزل وكنت أحرص على الممشى في هذه الفترة لكي لا أفقد لياقتي عند الإرهاق اثناء إنشعالي بالعمل والدورات التي قد تعلمت منها أشياء كثيرة كأنني لم أتعلم شيئاً طوال حياتي، وصرت أنظر لإنجازاتي الصغيرة باستحياء، ولكني أشعر بأنها بداية رائعة لسنة ثرية ومثمرة ، حيث أتوقع بأن تكون من أقوى السنوات التي قد مرت علي في حياتي، هذا على صعيد العمل وتطوير القدرات أما على صعيد المشاعر فقد تعلمت عنها الكثير في السنتين الماضيتين، فمنذ بدأت هذة السنة كان هدفي الرئيسي هو إعادة التوازن لروحي وراحة البال لقلبي،وهو أن أوازِن بين مشاعري وعقلي وأرى مالذي يمكن للحياة أن تبدو عليه ،عندما أعطي المجال للقلب في حدود بدون أن أقمعه، و تكون أفعالي و حروفي وكلماتي هو ما أشعر به بصدق دون تصنّع، فما أشعر ناحيته بالحب إذاً هو يستحق الحب، وما أشعر ناحيته بالتنافر أو بأني ثقيل على هذا الشخص، إذاً لامزيد من دفع نفسي إليه، فقط أتقبله وأتركه وأرحل مهما حاول التقرب مني لأنه يجعلني أعيش معه في طاقاته السلبية ، لذلك كان لابد بأن نعطي الفرصة للقلب لأنه سر الله الأعظم، ولا يُخطئ في الغالب،لذلك قال الرسول عليه السلام ” إستفتِ قلبك ”لذلك ياصديقي صدّق قلبك، وثِق في إحساسك الداخلي، وأطلِق العِنان لقلبك، وأضفِ على كل عمل تقوم بِهِ القليل من الروح والعاطفة وستتحول حياتك لبريقٍ هائل من السعادات الصغيرة، لذلك إحترم شعورك وتعاطف معه وحاوره كأنك تُكلم صديقك العزيز، وتقول له “أنا أعلم أنك شعورجميل، لكني أحتاج منك الآن بأن نتعاون لنجعل هذا الأمر ممكناً و يكون بنهاية سعيدة” القلب ياصديقي لا يريد منك سوى تفهم مشاعره واحترامها، لأنك بعد فترة ستحتاج لحسم موضوعات خارجية أكبر و اتخاذ قرارات جريئة والتي لابد بأن يتضامن فيها القلب مع العقل،كإنهاءِ علاقة ثقيلة ومؤلمة من طرف واحد ، أو أن تغير عملك أو الدخول في مشروع خاص بك، فالقلب دائماً يدُلك على مايُريحك، ولكن الحكمة تكمن في أن تتعرف على حقيقة المشاعر، هل هي صادقة ونابعة من الفطرة؟! أم أنها نابعة من مشاعر مُضلِلة وصدقنا بأنها حقيقية؟! لذلك لابد من أن يكون القلب والعقل لا يتصارعان بداخلنا حتى نعبر بحياتنا لشط الأمان ونعيش في سعادة، وإلا إذا كان قرار القلب خاطئاً وجب أن يكون الدور للعقل وعلى القلب أن يرضخ حتى لاتكون حياتنا دوماً في خريف.


شارك المقالة:
28 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

ايميلات اهم الشركات العالمية لتقديم على الوظائف من خلال السفي
ايميلات بعض اهم شركات البترول Halliburton والغاز أبعت ال Cv
إيميلات شركات لاهم شركات البترول والاغذيه والبنوك من اجل تقديم cv
اهم الايميلات شركات مالتي ناشونال و بنوك و شركات بترول لنشر الـ cv الخاص بك
اهم الوظائف و ايميلات (400) أفضل الشركات بالممكلة العربية السعودية لجميع التخصصات لارسال السفي
ايميلات من الشركات العالمية من اختصاص المحاسبه والاقتصاد من اجل راسل السفي
إيميلات كبرى الشركات العالمة في مجال التكنولوجيا و المعلومات من اجل ارسال CV
إيميلات الشركات العالمية العاملة في قطاع الهندسة من اجل ارسال CV و الحصول على فرص عمل مميزة
ايميلات كبرى الشركات الاردنية لمراسلتها و الحصول على فرص عمل
ايميلات شركات ادوية عاليمة و اردنية من اجل مراسلتها و ارسال السيرة الذتية السفي للحصول على العمل
ايميلات لكبرى شركات تكنولوجيا المعلومات في امارات من اجل الرسال السفي و الحصول على فرصة عمل
ايميلات مدارس في الامارات للتقديم السفي و الحصول على فرص عمل
ايميلات اهم الشركات الكويتية من اجل ارسال السفي و الحصول عل فرص عمل مميزة
ايميلات شركات تكنولوجيا المعلومات في امارات من اجل تقديم CV
ايميلات شركات البترول في مصر
التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook