جفاف البشرة في فترة الحمل

الكاتب: رامي -
جفاف البشرة في فترة الحمل
"

جفاف البشرة في فترة الحمل.

احذري شمس الصيف !

كثيراً ما يتبقع وجه الحامل، فتظهر بقع داكنة متفرقة على الجبهة، الأنف، الشفة العليا، الذقن أو الخدين، و تسمى هذه البقع غير المتناسقة بالكلف. هذه البقع مؤقتة لأنها مرتبطة بالحالة الهرمونية للجسم، و تختفي تدريجياً وببطء في الشهور التي تلي الولادة.

و لأن جلدك يصبح أكثر حساسية خلال الحمل احرصي على حمايته من أشعة الشمس الحارة في فصل الصيف، لأنها تزيد الكلف وتتسب في تمدد الأوعية الدموية، وتزيد من احمرار الوجة نتيجة تمدد الشعيرات.
إن الحمل يجعلك عرضة لهذه الظواهر، فتجنبي زيادة آثارها باستعمال مرهماً واقياً للشمس.
حساسية البشرة نتيجة الحمل يمكن أن تؤدي أيضاً إلى زيادة جفافها في فصل الصيف و تعرضها لبعض التجاعيد الصغيرة في الوجه، ولتجنب حدوث ذلك احرصي على استعمال مرطبات جيدة لفترة الليل وأخرى لفترة النهار.

لماذا تجف البشرة أثناء الحمل ؟

يؤدي انتقال كمية كبيرة من السوائل من جسم الأم إلى جسم الجنين، بالإضافة إلى التغيرات الهرمونية التي تحدث نتيجة الحمل، إلى جفاف بشرة الحامل و للتقليل من هذا الجفاف تنصح الحامل بالخطوات التالية:
- شرب 8 أكواب من الماء يومياً للحفاظ على ليونة الجلد.
- استخدام دقيق الشوفان في الاستحمام، عن طريق إسالة ماء الحمام خلال جورب يحتوي على ملء عدة ملاعق من الشوفان.
- استخدام منظفات لطيفة للبشرة لا تزيد من جفافها.
- استخدام كريم مرطب للبشرة، و البطن و بعد فترة من الحمل عندما يكبر حجم البطن و يصبح الجلد مشدوداً يمكن ترطيب جلد البطن بلوشن الكالامين.

لماذا تزعج العدسات اللاصقة بعض الحوامل ؟

يؤدي احتفاظ الجسم بكمية كبيرة من السوائل في أثناء الحمل إلى تحدب القرنية لذا فعلى الحامل التي ترتدي عدسات لاصقة أن تحافظ على المعدلات الطبيعية لزيادة الوزن، و تتجنب بكل حرص الزيادة المفرطة و بعد الولادة تعود العين إلى حجمها العادي و يختفي الإزعاج الناتج عن استعمال العدسة.
إذا كنت ترتدين عدسات لاصقة فتذكري أنه من المهم نزعها عند بداية المخاض و الأفضل أن تقومي بذلك قبل الذهاب للمستشفى لكن تذكري أن تأخذيها معك فستحتاجين إليها بعد الولادة.

"
شارك المقالة:
116 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook