تعرف كيف تدبر التمويل في الأزمات الاقتصادية؟

الكاتب: وسام ونوس -
تعرف كيف تدبر التمويل في الأزمات الاقتصادية؟

 

 

تعرف كيف تدبر التمويل في الأزمات الاقتصادية؟

 

قد يكون الحصول على تمويل لشركة مبتدئة أمرًا صعبًا , ولكنه قد يكون مستحيلًا إذا أردت تمويل شركة في فترات الركود الاقتصادي. ولاشك في أن الحاجة للمال تكون أعظم في فترات الركود الاقتصادي لصرف رواتب الموظفين وسداد إيجارات المكاتب .

وإليك بعض الأفكار والمقترحات التي تيسر حصولك على الأموال في ظل الركود الإقتصادي:

1 – اقترض من نفسك

يلجأ رجال الأعمال إلى الاعتماد على مدخراتهم للوفاء بنحو 30 % من الأموال اللازمة لتأسيس الشركات . ولكن لا تأخذ الأموال وتذهب ببساطة لشراء أسهم في شركتك؛ إذ ينبغي أن يكون لديك بالفعل رأس مال يكفي لتأسيس الشركة. قم بعملية إقراض الشركة؛ حتى تستطيع سداد القرض لنفسك فيما بعد . وإذا كان المبلغ صغيرًا ( 50 ألف دولار مثلًا ) فيمكنك أن تسدده لنفسك من العائد على الإيرادات المتوقعة , أو حتى من أموال المستثمرين الجدد. ولكن قبل أن تقرض نفسك وتقدم الدعم لشركتك، تأكد من أن هناك مجالات سوف تعود عليك بالنفع وبهذه الاموال مرة أخرى؛ بمعني: أن هناك منتجًا جديدًا أو خدمة سوف تطرح بالأسواق وتتوقع حدوث مبيعات وانفراجة , أو أن هناك خطأ في التدفق المالي بشركتك؛ وبالتالي تأخر في تحصيل مستحقات الشركة من الآخرين، وتنتظر تحصيل تلك الأموال ؛ ما يعني أنك تقدم الدعم للشركة ذاتيًا للحفاظ على اسمها وسمعتها داخل الشركة بين العاملين، وخارجها مع العملاء .

2 – اقترض من المعارف

يعد الاقتراض من الأهل والأصدقاء أفضل الطرق لتمويل شركة في بدايتها . إنها طريقة مربحة لكلا الطرفين؛ لأن سعر الفائدة يكون في الغالب أقل من معدل السوق بمقدار 2 أو 3 %  ؛ مايعود عليك بالمصلحة . وأكثر من معدل سعر الفائدة على المدخرات في البنوك بحوالي 1 أو 2%  ( وهذا في مصلحتهم ) وفي ظل الأجواء الاقتصادية التي نعيشها الآن , انتشر هذا الاتجاه انتشارًا ملحوظًا؛ إذ تقوم البنوك بفرض فائدة أكبر على المقترض. لذا، فإن مشاركة الأهل والأصدقاء في عمليات التمويل يكون نافعًا لجميع الأطراف , ولكنه يعتمد على الثقة في المشروع، وقدرته على جلب رؤوس الأموال مع ربحها مرة أخرى للجميع .

3 – اقترض ممن يمكنهم الانتظار

في فترات الركود، فكر مليًا قبل أن تحصل على قرض يستلزم السداد الفوري ؛ فمن الصعب جمع أموال لتأسيس شركة جديدة؛ لأن المخاطرة تكون أكبر خاصة في حالة القروض قصيرة الأجل . ستجد فيمن حولك من أصحاب الشركات والمستشارين والموردين من هو على استعداد لمنحك فترة سماح للسداد . فعلى سبيل المثال؛ يمكنك أن تقترض بفترة سماح ثلاث سنوات، وتحدد مبالغ إضافية للسداد المبكر في حالة تحقيق الشركة هدفًا معينًا . وهناك رواد أعمال وفروا تمويلًا من أصحاب شركات، وبشروط تمويل أفضل كثيرًا من البنوك.

4 – التمويل الجماعي عبر الإنترنت

ساهمت الإنترنت في ظهور بدائل جديدة في بعض بلاد العالم؛ لتمويل الشركات الصغيرة . فقد ظهر مفهوم التمويل الجماعي على الإنترنت , والذي يستهدف  الاقتراض من أشخاص غرباء على الإنترنت من خلال مواقع مخصصة لذلك،  يستفيد منها ورواد الأعمال عادة، حينما يتعرضون لأزمات سيولة. وتُعد وسائل التواصل الاجتماعي، من أفضل الطرق للتواصل مع المستثمرين وكذلك المحسنين ؛ فيأتي التمويل الجماعي ليزود المبتكرين ورواد الأعمال والممولين بفرصة استثنائية  جيدة لتوسيع نطاق المتبرعين لهم عبر الإنترنت.

 

شارك المقالة:
14 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

معلومات عن حاضنات الأعمال في المملكة ودعم الفكر الريادي
ما هي طرق الوصول إلى النجاح المالي
معلومات عن نجاح التسويق والمبيعات.. 5 طرق تهديك السبيل
معلومات عن صناعة المدير.. تحديات سنة أولى إدارة
تعرف على الاستراتيجيات الأربع لجذب مزيد من العملاء
تعرف على معلومات عن التسويق الأخضر المستدام.. نحو استشراف حقبة خضراء جديدة
معلومات عن فريق العمل.. 6 خطوات ترسم طريق الإبداع
كيفية اصطياد العملاء أو التسويق كمهمة شاقة
تعرف على خطورة الاستثمار ولعبة المنافسة في الأسواق
معلومات عن المشاركون في عملية التخطيط الاستراتيجي
معلومات عن كيفية التخطيط للمستقبل.. هل من سبيل؟
تعرف على الطريقة المثلى لاتخاذ القرارات الصحيحة
ما هو دور البنوك في تمويل المشروعات الصغيرة
قيمة العملاء.. استراتيجية ذات وجهين!
تعرف على القرار الفعّال.. الطريق لإدارة ناجحة
التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook