تعرف على هوايات بعض السلاطين العثمانيين

الكاتب: رامي -
تعرف على هوايات بعض السلاطين العثمانيين
"""

تعرف على هوايات بعض السلاطين العثمانيين

تعرف على هوايات بعض السلاطين العثمانيين

هوايات بعض السلاطين العثمانيين


حرص بعض السلاطين العثمانيين إلى جانب إدارتهم لشؤون الدولة على ممارسة بعض الهوايات المُسلية، وذلك للترويح عن النفس. وتتعددت هوايات السلاطين العثمانيين، فبعضهم كان يحب الاهتمام بالورود وبعضهم كان يحب الاهتمام بالموسيقى، ويمكن التطرق إلى بعض هواياتهم على النحو الآتي:


ـ السلطان محمد شلبي """"1389 ـ 1421"""": السلطان العثماني الخامس ومؤسس الدولة العثمانية الثاني وجد فاتح القسطنطينية """"إسطنبول"""" """"محمد الفاتح"""". كان السلطان """"محمد شلبي"""" يهوى صنع الأشكال والتماثيل من الحديد، لذلك أطلق عليه اسم """"السلطان الحداد""""، كما كان شغوفًا بهواية الصيد وكان يمارسها باحتراف.


ـ السلطان محمد الثاني أو محمد الفاتح """"1432 ـ 1481"""": السلطان العثماني السابع والذي نال شرف فتح القسطنطينية التي بشر النبي ? بفتحها. عُرف عن السلطان """"محمد الفاتح"""" امتهانه لزرع الأشجار والورود وصنع الأشكال الطبيعية الجميلة من خلالها، كما اشتهر بهواية جمع الكتب القديمة والقراءة الكثيرة.


ويُروى أن محمد الفاتح كان عاشق للاطلاع على الخرائط، وإضافة إلى كونه شاعرًا ومولعًا بالشعر كان مُحترفًا في صناعة السيوف والأسهم.


ـ بيازيد الثاني """"1447 ـ 1512"""": السلطان العثماني الثامن وابن السلطان """"محمد الفاتح"""". عُرفت عن السلطان بيازيد الثاني براعته في الخط فكان يُطلق عليه """"السلطان الخطاط""""، كما اشتهر بذوقه الراقي في قراءة الشعر وكتابته، ويُروى أنه كان نجارًا ماهرًا.


ـ سليم الأول """"1470 ـ 1520"""": السلطان العثماني التاسع، اشتهر بمزاجه الخشن ونظراته القاسية ويُعد أول سلطان عثماني نال لقب خليفة المسلمين، وذلك بعد تنازل الخليفة العباسي """"المتوكل على الله الثالث"""" له عنها في القاهرة. وقد كان مُحبًا لقراءة الكتب، كما اشتهر بصناعة أقواس الأسهم.


ـ سليمان القانوني """"1494 ـ 1566"""": السلطان العثماني العاشر، لُقب بالقانوني لأنه كان أكثر السلاطين العثمانيين إصدارًا للقوانين وكان أول من جمعها على شكل دستور.


من الهوايات التي مارسها السلطان سليمان القانوني إلى جانب إدارته لشؤون البلاد؛ صياغة الذهب وصناعة أشكال جميلة جدًا منه، كما اشتهر بمهارته العالية في الخياطة والتطريز.


ـ سليم الثاني """"1524 ـ 1574"""": ابن السلطانة الشهيرة """"هُرِّم"""" التي لعبت دورًا كبيرًا في جعله السلطان العثماني الحادي عشر.


كان سليم الثاني يهوى الشعر بشكل كبير وكان يعقد كل أسبوع جلسة شعرية يستمتع من خلالها بإلقاء الشعراء البارعين لشعرهم الجميل، وكما كان نجار ضليع.


ـ محمود الأول """"1696 ـ 1754"""": السلطان العثماني الرابع والعشرين، عُرف عنه ممارسة أكثر من هوايا، ومن الهوايا التي مارسها خلال فترة حكمه للدولة العثمانية؛ ناحت حذق وصائغ مجوهرات متمكن وشاعر مُرهف ومتأنق ونجار مُتمرس.


ـ محمود الثاني """"1785 ـ 1839"""": السلطان العثماني الثلاثين، وأول من أدخل الإصلاحات السياسية والاقتصادية والفكرية والعسكرية الأوروبية إلى جميع كيانات الدولة العثمانية. وكان السلطان محمود الثاني خطاطًا ماهرًا، ويحب سماع الموسيقى، ويعزف على بعض آلاتها كما كان صائغ مجوهرات.


ـ السلطان عبدالحميد الثاني """"1842 ـ 1918"""": السلطان العثماني الرابع والثلاثين، حرص طيلة فترة إمساكه بمقاليد الحكم على حماية حدود وولايات الدولة العثمانية من أطماع الدول الغربية، ونجح في صد المطامع الغربية لأكثر من ثلاثين عامًا، ولكن في عام 1909 حدثت اضطربات بين الجنود العثمانيين الذين أراد بعضهم تحكيم الشريعة والبعض الآخر أراد تحكيم الدستور الديمقراطي، وبعد تمكن الجيش الثالث """"جيش الحركة"""" التابع لحركة الاتحاد والترقي من صد الجنود المطالبين بإعادة تطبيق الشريعة، عمل قادة الاتحاد والترقي على إبعاد """"عبد الحميد الثاني"""" عن الحكم، وبذلك تكون البذرة الأولى لانهيار الدولة العثمانية قد غرست.


مارس عبد الحميد الثاني هواية النجارة وصناعة المجسمات الخشبية، ويُروى أنه شارك بأعماله الفنية في معرض عالمي للفنون الخشبية أُقيم في الولايات المُتحدة الأمريكية، وحصلت أعماله على المرتبة الأولى لجمالها وأناقتها.
"""
شارك المقالة:
110 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook