تعرف على نشيد الاستقلال التركي بالعربية النشيد الوطني التركي istiklal mar??

الكاتب: رامي -
تعرف على نشيد الاستقلال التركي بالعربية النشيد الوطني التركي istiklal mar??
"""

تعرف على نشيد الاستقلال التركي بالعربية النشيد الوطني التركي istiklal mar??

تعرف على نشيد الاستقلال التركي بالعربية النشيد الوطني التركي istiklal mar??

نشيد الاستقلال نشيدًا وطنيًّا ونصًّا أدبيًّا

الأستاذ الدكتور م. أورهان أوكاي

أستاذ في الأدب التركي الحديث

في ضوء المعلومات التاريخية التي وصلت إلينا نعلم أنه تم طرح مسابقة لاختيار النشيد الوطني التركي شاركت فيها 724 قصيدة شعرية. وللأسف الشديد لا نملك اليوم في أيدينا ملفًّا يحتوي على كل هذه القصائد. وكانت الهيئة المتخصصة آنذاك قد قامت باختيار سبع قصائد شعرية وعرضتها على مجلس الشعب. ولو أنه تم اختيار إحدى القصائد السبع لما كان بوسعنا امتلاك أجمل القصائد الشعرية في الأدب التركي، كما كان لنا اليوم نشيد وطني ضعيف بمعنى الكلمة.

ويبدو أن السيد حمد الله صبحي وزير التربية في حكومة مجلس الشعب الأول كان يشعر آنذاك بنفس الهاجس والقلق اللذين نفكر فيهما الآن، وهو ما جعله مصرا على أن يكون محمد عاكف ضمن المشاركين في هذه المسابقة حيث استعان بالوسطاء لتحقيق ذلك.

وقبل محمد عاكف المشاركة في هذه المسابقة شريطة إلغاء الجائزة النقدية المخصصة لها ثم أكمل نشيد الاستقلال وأرسله إلى وزارة التربية. وقبل إعلان النتيجة نُشِر النشيد في مجلة """" سبيل الرشاد """"، وكان في مقدمة الشعر إهداء يحمل عنوان: """"إلى جيشنا البطل"""".

ويجب أن لا تغيب عن ذاكرتنا أهمية هذا الإهداء وقيمته عند قراءة نشيد الاستقلال وسماعه. لأن ذلك الجيش البطل إنما هو كل فرد من الرجال والنساء من هذا الشعب المناضل في سنوات الكفاح العصيب التي كُتِبَ فيها هذا النشيد، وبالتالي فإن الإهداء إلى """" جيشنا البطل """" يعني إهداء في الوقت نفسه إلى """"شعبنا البطل """".

istiklal MAR?I

Korkma, s?nmez bu ?afaklarda yüzen al sancak

S?nmeden yurdumun üstünde tüten en son ocak

O benim milletimin y?ld?z?d?r, parlayacak

O benimdir, o benim milletimindir ancak



لا تحزنْ، لن تخمدَ الرايةُ الحمراءُ في شفقِ السماءْ

قبلَ أن تخمدَ في آخرِ دارٍ على أرضِ وطني شعلةُ الضياءْ

إنها كوكبٌ سيظلُّ ساطعاً فهي لأمتيَ الغراءْ

إنها لي ولشعبي دونَ انقضاءْ





! ?atma, kurban olay?m, çehrene ey nazl? hilal

? Kahraman ?rk?ma bir gül... Ne bu ?iddet, bu celal

Sana olmaz d?külen kanlar?m?z sonra helal

Hakk?d?r, Hakk""""a tapan, milletimin istiklal



هلالَنا المدلل، أرجوكَ لا تقطبْ حاجبَ الجمالْ

ابتسمْ لعرقي البطلِ ! ما هذهِ الهيبةُ وذاكَ الجلالْ؟

وإلا لن تصبحَ دماؤُنا الزكيةُ لكَ حلالْ

من حقِّ أمتي التي تعبدُ الحقَّ الاستقلالْ







Ben ezelden beridir hür ya?ad?m, hür ya?ar?m

! Hangi ç?lg?n bana zincir vuracakm??? ?a?ar?m

Kükremi? sel gibiyim: Bendimi çi?ner, a?ar?m

Y?rtar?m da?lar?, enginlere s??mam ta?ar?m







كنتُ حراً منذُ الأزلِ وأحيا حراً

أيُّ أرعنٍ يقيدُني بالسلاسلِ ، ما أعجبه أمراً

إنني كالسيلِ الهائجِ أكسرُ السدودَ وأندفع فوراً

أحطمُ الجبالَ ، أملأُ الأرجاءَ ، أنتفض فيضاً





Garb""""?n afak?n? sarm??sa çelik z?rhl? duvar

Benim iman dolu g??süm gibi serhaddim var

Ulusun, korkma! Nas?l b?yle bir iman? bo?ar

?""""""""Medeniyet"""""""" dedi?in tek di?i kalm?? canavar





لو أحاطَ الجدارُ المدرعُ آفاقَ الغربِ

فإن حدودَ بلادي في صدري كالإيمانِ الصلبِ

لا تخفْ فأنت الأعزُّ وليست لخنقِ الإيمانِ بالغالبِ

تلك الحضارةُ التي ما هي إلا وحشٌ وحيدُ النابِ





Arkada?! Yurduma alçaklar? u?ratma sak?n

Siper et g?vdeni, dursun bu hayas?zca ak?n

Do?acakt?r sana va""""detti?i günler Hakk""""?n

Kim bilir, belki yar?n, belki yar?ndan da yak?n





يا صاحبي، إياكَ أن تجعلَ الوطنَ عرضةً للأدنياءْ

كن سداً منيعاً أمامَ الغزوِ السافرِ كالأقوياءْ

فستشرقُ تلكَ الأيامُ التي وعدَها اللهُ للعظماءْ

ومن يدرِ لعلَّ غداً أو قبلَه ينتشرُ الضياءْ







! Bast???n yerleri """"""""toprak"""""""" diyerek geçme, tan?

Dü?ün alt?ndaki binlerce kefensiz yatan?

Sen ?ehid o?lusun, incitme, yaz?kt?r, atan?

Verme, dünyalar? alsan da, bu cennet vatan?





لا تحسبنَّ ما تحتَ رجليكَ تراباً وأيقنْ

واحتسبْ لآلافِ الراقدينَ من دونِ كفنْ

أنتَ ابنُ الشهيدِ لا تؤذِ الأجدادَ واركنْ

لا تفرطْ بجنتكَ ولو أعطوكَ الكونَ بلا ثمنْ





? Kim bu cennet vatan?n u?runa olmaz ki feda

! ?üheda f??k?racak topra?? s?ksan, ?üheda

Can?, canan?, bütün var?m? als?n da Huda

Etmesin tek vatan?mdan beni dünyada cüda





من منا لهذا الوطنِ الجنةِ لا يقدمُ نفسا ؟

تفيضُ الأرضُ بالشهداءِ لو لمستَها لمسا

بروحي وحبي وملكي للهِ طبتُ نفسا،

إلا الوطنَ لا أستطيعُ دونَه العيشَ أنسا







Ruhumun senden ?lahi ?udur ancak emeli

De?mesin ma""""bedimin g??süne na-mahrem eli

Bu ezanlar -- ki ?ehadetleri dinin temeli

Ebedi, yurdumun üstünde benim inlemeli





تتضرعُ نفسي لكَ يا إلهي بالدعاءْ

لصون المعابدِ من الأيدي الملطخةِ للأعداءْ

ليبقى الأذانُ بالشهادةِ صادحاً في العلاءْ

فهو عمادُ ديني يتخلدُ في وطني بالجلاءْ







O zaman vecd ile bin secde eder -- varsa -- ta??m

Her cerihamda, ?lahi, bo?an?p kanl? ya??m

! F??k?r?r ruh-i mücerred gibi yerden na""""??m

O zaman yükselerek Ar?""""a de?er, belki, ba??m





ويسجدُ لكَ شاهدُ قبري وإن يكُ حينئذٍ بالوجدْ

بدموعٍ داميةٍ يا إلهي من كلِّ جرحٍ للفؤادْ

فيقفزُ نعشي من الأرضِ كالروحِ المجردْ

وتسمو هامتي لذرا العرشِ بامتدادْ







! Dalgalan sen de ?afaklar gibi ey ?anl? hilal

Olsun art?k d?külen kanlar?m?n hepsi helal

Ebediyyen sana yok, ?rk?ma yok izmihlal

Hakk?d?r, hür ya?am??, bayra??m?n hürriyet

Hakk?d?r, Hakk""""a tapan, milletimin istiklal





رَفرفْ كالشفقِ الأحمرِ يا أمجدَ هلالْ

لتكنْ دماؤُنا كلُّها لكَ حلالْ

لن يصيبَك ولا عرقيَ الاضمحلالْ

والحريةُ من حقِّ رايتي الحرة لا جدالْ

ومن حقِّ أمتي التي تعبدُ الحقَّ الاستقلالْ



محمد عاكف أرصوي



"""
شارك المقالة:
100 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook