تعرف على معاني زينة واحجام طرقة الابواب في العهد العثماني في تركيا

الكاتب: رامي -
تعرف على معاني زينة واحجام طرقة الابواب في العهد العثماني في تركيا

تعرف على معاني زينة واحجام طرقة الابواب في العهد العثماني في تركيا

تعرف على معاني زينة واحجام طرقة الابواب في العهد العثماني في تركيا

تحتل الأبواب مكانة هامة في الحضارة والثقافة التركية. في غالب الأحيان تُصنع أبواب المنازل من الخشب وتكون مزخرفة بشكل مميز.

لكل باب هويته خاصة به، فأبواب العائلات المثقفة تكون مزيّنة بأشكال من الكواكب والنجوم والزهور والفواكه.


يهتم العثمانيون بالحياة العائلية، ولذلك وضعوا على كل باب منزل طرقتين إحداهما صغيرة والأخرى كبيرة. عندما يتم الطّرق باستخدام الطرقة الصغيرة يفهم أهل البيت أنها امرأة، فتقوم سيدة البيت بفتح الباب لها، أما عندما تستخدم الطرقة الكبيرة يُفهم أن الآتي هو رجل ليقوم رجل ويفتح له باب البيت.



أما في حالة وجود مريض في البيت، توضع على نافذة المنزل باقة ورد حمراء ليعلم الباعة المتجولون بوجود المريض في داخل البيت حتى لا يصدروا أصواتا عالية.


شارك المقالة:
96 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook