الفرق بين الحناء والسدر بالشكل وأيهم أفضل للشعر

الكاتب: المدير -
الفرق بين الحناء والسدر بالشكل وأيهم أفضل للشعر
"محتويات
ما هي الحناء
فوائد الحناء للشعر
ما هو السدر
فوائد السدر للشعر
الفرق بين السدر والحناء
الفرق بين السدر والحناء من ناحية الشكل
أيهما أفضل السدر أو الحناء للشعر
ما هي الحناء

هي نوع من أنواع النباتات تزرع في معظم مناطق الشرق الأوسط، تتميز بفوائدها الكثيرة على الشعر، لأنها تحتوي على الكثير من العناصر الغذائية، منها (فيتامين ج، وأحماض عضوية، وفيتامين ك)، تساهم هذا المواد في إعادة بناء بصيلة الشعر.

بالإضافة إلى ذلك تساهم في حماية البشرة، والأظافر، كما يوجد لها عدة فوائد طبية مثل تسريع عملية شفاء الجروح، وتخفيض حرارة الجسم من خلال ضبط درجة حرارة الجسم، بالإضافة إلى ذلك تعمل على تخفيف من صداع الرأس، وتخفف من ألم الالتهابات وألم المفاصل، وتعمل على الحد من مشكلة اضطراب النوم.

تعتبر الحناء أحد سنن الرسول -صلى الله عليه وسلم- كما ورد عن الحناء في الكثير من الأحاديث النبوية الشريفة منها لترمذي : عن سلمى أم رافع خادمة رسول الله قالت: كان لا يصيب النبي -صلى الله عليه وسلم- قرحة ولا شوكة إلا وضع عليها الحناء. وعن عائشة أنه كان يكره أن يرى المرأة ليس في يدها أثر حناء وأثر خضاب

وروى البخاري في تاريخه وأبو داود في سننه أن رسول الله محمد ما شكا إليه أحد وجعاً في رأسه إلا قال له: ” **احتجم** “، ولا شكا إليه وجعاً في رجليه إلا قال له: ” **اختضب بالحناء.**

فوائد الحناء للشعر

تتميز الحناء بفوائدها العديدة للبشرة ومن أهم هذه الفوائد:

تعمل الحناء على تنقية فروة الرأس من الأوساخ والميكروبات.
تعمل على تحفيز الشعر على النمو، كما تزيد من كثافته، وتمنع سقوطه.
تعمل على التخلص من قشرة الرأس، وتعالجها بشكل نهائي.
تعتبر من أفضل الأصباغ للشعر لأنها طبيعية، ولا تحتوي على مكونات كيميائية، وتعمل على تأخير ظهور الشيب.
تحتوي على الكثير من المغذيات الصحية للشعر، ونتيجة إلى ذلك لها فعالية على معالجة أطراف الشعر التالفة.
الشعر المصبوغ بالحناء يكون ذو مظهر لامع، وصحي، وناعم جداً.
الحناء تدخل في تكوين الكثير من المواد التجميلية التي تستخدم للحفاظ على صحة الشعر.
تمنع الحناء نمو الفطريات ، والميكروبات، والبكتيريا على الشعر، حيث يسبب تراكم هذه المواد حكة، وحساسية في فروة الرأس.
الحناء تعمل عمل الواقي للشعر فهي تقوم بحمايته من المؤثرات الخارجية مثل الرطوبة، والأتربة، وأشعة الشمس، حيث تساهم هذه المؤثرات في تدمير صحة الشعر.
لدى الحناء فعالية عالية في تنظيم مستويات الحموضة في فروة الرأس، وبالتالي ينمو الشعر بشكل أفضل، وبشكل صحي وقوي، ومرن، ويقل التساقط، ويحافظ على أطراف الشعر من التقصف.
تعمل الحناء على ترطيب الشعر الجاف، كما تساعد على تطويل الشعر الجاف.
تساعد الحناء في التخلص من إفراز الدهون والزيوت الزائدة في فروة الرأس، والشعر.
ما هو السدر

 السدر أو ما يطلق عليه في بعض الأحيان اسم نبات البّنق هو نوع من أنواع النباتات الشجرية البّرية ويتم زراعتها بكل سهولة وفي كل مكان وبالتحديد في مصر، والسودان واليمن، ومناطق شبه الجزيرة العربية، ومعظم سواحل البحر الأبيض المتوسط.

ما يميز نبات السدر عن باقي النباتات الشجرية، هو رائحته العطرة، وطعمها الحلو ومن الجدير بالذكر بأن نبات السدر ينحدر من فصيلة النباتات العنابية، يحتوي نبات السدر على الكثير من الفوائد الصحية للبشرة والشعر كما تعالج معظم المشاكل الصحية، والسبب وراء ذلك هو احتوائها على الكثير من العناصر الغذائية المفيدة منها( حمض السدر، وسكر العنب، والفركتوز، والرامنوز، والجلوكوز، والسكروز، وفلويدات، وفلافويندات).

من الجدير بالذكر بأن نبات السدر ذكر في القرآن الكريم في الكثير من السور من ضمنها سورة النجم قال الله سبحانه وتعالى (((عِنْدَ سِدْرَةِ الْمُنْتَهَى*عِنْدَهَا جَنَّةُ الْمَأْوَى*إِذْ يَغْشَى السِّدْرَةَ مَا يَغْشَى))، وفي سورة الواقعة قال الله سبحانه وتعالى((وَأَصْحَابُ الْيَمِينِ مَا أَصْحَابُ الْيَمِينِ*فِي سِدْرٍ مَّخْضُودٍ*وَطَلْحٍ مَّنضُودٍ)).

كما ذكر في بعض الأحاديث النبوية حيث ورد عن الرسول -صلى الله عليه وسلم- في حديث صحيح(ثمَّ رُفِعْتُ إلى سِدرةِ المنتهى فإذا نَبقُها مِثلُ قِلالِ هَجَرَ وإذا ورقُها مِثلُ آذانِ الفِيَلةِ قال: هذه سِدرةُ المنتهى وإذا أربعةُ أنهارٍ: نهرانِ باطنانِ ونهرانِ ظاهرانِ فقُلْتُ: ما هذا يا جبريلُ ؟ قال: أمَّا الباطنانِ فنهرانِ في الجنَّةِ وأما الظَّاهرانِ فالنِّيلُ والفراتُ ثمَّ رُفِع لي البيتُ المعمورُ).

فوائد السدر للشعر

لدى السدر عدة فوائد للشعر، ومن أهم هذه الفوائد:

يعمل على تطويل الشعر بفترة زمنية قليلة، بالإضافة إلى ذلك له قدرة عالية جداً في تقوية جذور وأطراف الشعر، من خلال إمداد بصيلة الشعر بالغذاء الذي تحتاجه.
يحتوي السدر على الكثير من المواد الغذائية التي تجعله قادر على التخلص من تجاعيد الشعر، وتعطي الشعر مظهراً رائعاً.
نبات السدر هو أحد المواد التي لها فعالية سريعة في إعطاء الشعر اللمعة والنعومة.
يدخل نبات السدر في صناعة الكثير من المواد التجميلية للشعر، التي تعمل على منع تساقط الشعر، وتزيد من كثافته، وتقوي الشعرة وتجعلها صعبة الانكسار.
يعالج السدر القشرة الحادة في فروة الرأس، بالإضافة إلى ذلك تعمل على التخلص من الحكة والالتهابات التي تصيب فروة الرأس، بسبب تراكم الفطريات والميكروبات في مسام فروة الرأس.
نبات السدر مشهورة بفعاليته العالية في معالجة الشعر المتقصف، وحماية أطراف الشعر من العوامل الخارجية مثل حرارة جهاز مملس الشعر، وأشعة الشمس، والمواد الكيميائية المضرة.
الاستمرار في استخدام نبات السدر للشعر يعمل على تفتيح لون الشعر، وإعطائه منظر جميل.
الفرق بين السدر والحناء

نبات السدر والحناء من أفضل المواد المستخدمة في التخلص الكثير من مشاكل الشعر، وإعطاء الشعر منظراً جميلاً، على الرغم من فوائدهم الكثيرة إلا أنه يوجد بعض نقاط الاختلاف، ومن أبرز الاختلافات بين نبات الحناء، ونبات الشعر هي:

أولاً: الاستخدام الأشهر لنبات الحناء هو صبغ الشعر وحمايته من أغلب المشاكل التي، أما نبات السدر فلا يوجد له قدرة على تغير لون الشعر ويعمل على تغذية بصيلة الشعر، ومعظم المشاكل التي يعاني منها جسم الإنسان.

ثانياً: نبات السدر هو أحد الأشجار الصحراوية التي تشتهر بفعاليته العالية في تعزيز صحة الإنسان بشكل عام، والسبب وراء ذلك يعود إلى العناصر الغذائية المفيدة الموجودة بها ومنها( المعادن، والفيتامينات، وبعض الأحماض المضادة للأكسدة).

كما تدخل في بعض الأحيان في صناعة بعض من أنواع العلاجات الطبية، في حين أن نبات الحناء يعمل على معالجة الشعر، والبشرة، والأظافر، ولا يدخل في معالجة المشاكل الصحية للإنسان.

ثالثاً: يزرع نبات السدر بشكل كبير في المناطق العربية مثل مصر، والسودان واليمن، ومعظم مناطق شبه الجزيرة العربية، وتحتوي ثمار وأوراق هذه النبتة على الكثير من الفيتامينات، والمعادن والأملاح المهمة لصحة الإنسان، أما بالنسبة إلى نبات الحناء فيتم زرعها في الهند، وزراعتها في الدول العربية تكون بشكل قليل ونادر.

الفرق بين السدر والحناء من ناحية الشكل

من أبرز الاختلافات بين نبات السدر والحناء هو اللون، حيث يكون لون نبات الحناء أغمق بشكل واضح عن لون نبات السدر، والحناء تتنوع ألوانها حيث تتوفر في السوق بعدة ألوان منها البرتقالي، والأسود الغامق، ويكون لونها مائل إلى اللون الأحمر، بينما لون السدر يكون أفتح ويشبه في تركيبه الرغوة.

أيهما أفضل السدر أو الحناء للشعر

تعد الحناء أفضل للشعر من السدر لأنها تحتوي على الكثير من المغذيات الصحية للشعر، ونتيجة إلى ذلك لها فعالية على معالجة أطراف الشعر التالفة، بالإضافة إلى تنعيم الشعر وإضافة لمعان براق له، وكذلك تساعد الحناء في تكثيف الشعر بشكل كبير.[1][2]

المراجع
الوسوم
الحناء
السدر"
شارك المقالة:
2 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook