أسهل طريقة للحصول على الدكتوراه الفخرية وهل هي معتمدة ؟

الكاتب: المدير -
أسهل طريقة للحصول على الدكتوراه الفخرية وهل هي معتمدة ؟
"محتويات
تعريف الدكتوراه
الدكتوراه الفخرية
معايير درجة الدكتوراه الفخرية
قائمة درجة الدكتوراه الفخرية
عملية اختيار الدرجة
طريقة اختيار متلقي الشهادات الفخرية
أسهل طريقة للحصول على الدكتوراه الفخرية
تعريف الدكتوراه

يتطلب الحصول على الدكتوراه العمل بجد لعدة سنوات وذلك للبحث في موضوع معين، ويمنح الطالب درجة الدكتوراه عند الانتهاء من مشروع رئيسي أو أطروحة أو شهادة في موضوع متخصص بناءً على بحث أكاديمي أصلي، ويمكن أن تحتوي أطروحة الدكتوراه هذه بين 40.000 و 120.000 كلمة.

كما يوجد نوع جديد في الكتلة الأكاديمية يسمى “New Route PhD”، ويعرف باسم الدكتوراه المهنية، هذه أطروحة دكتوراه للطالب صاحب المستوى الوظيفي الأعلى، والذي يجمع بين المهارات المهنية والمعرفة الأكاديمية، وغالبًا ما يتم الحصول على الدكتوراه المهنية لتحسين حياة الناس، على الرغم من أنه لا يزال يتضمن إكمال الجزء الأصلي من البحث، إلا أن هناك أيضًا عنصرًا من الدراسة يتم النظر فيه أو توجيهه إلى الدكتوراه، وعادةً ما تستمر الدكتوراه لمدة ثلاث سنوات على الرغم من أن هناك بعضها يتضمن وحدات تعليمية يتم دراستها على مدار أربع سنوات.

الدكتوراه الفخرية

تُمنح الدكتوراه الفخرية في الغالب تقديراً للتجربة الحياتية، ويُشار إليها بالحرفين “h.c”، وهذا يعني أن الدرجة يتم منحها على أنها شرفية، وليس لاستيفاء بعض المتطلبات الأكاديمية، وأولئك الذين تم تكريمهم بهذا اللقب ليس لديهم في الغالب أي صلة سابقة بالمؤسسة المانحة، حيث أنَّها تُمنح لأولئك الناضجين عقليًا وفكريًا وإبداعيًا فهي ليست معتمدة، ومن المُؤكَّد أن المالك لا حاجة له أن يستخدمها للبحث عن وظيفة.

ويتم منح الدكتوراه الفخرية في الغالب من قبل جامعات مرموقة مثل “هارفارد” أو “أكسفورد”، وغالبًا ما يتم تقديمها لأولئك الذين ساهموا في مجال معين، أو في كثير من الأحيان كرمز للامتنان لأولئك الذين قدموا تبرعات كبيرة للمؤسسة، ولعل بعض الأمثلة الشهيرة للحاصلين على الدكتوراه الفخرية هم مؤسس شركة “مايكروسوفت” بيل جيتس، وموقع الأوبرا الإيطالي لوسيانو بافاروتي، وممثل بوليوود أكشاي كومار.

كما يُمكن أيضًا منح الدكتوراه الفخرية من قبل منظمات مثل معهد لوس أنجلوس للتنمية، ويطلق عليها الدرجات الفخرية الكنسية، ويتم منحها في التخصصات المتعلقة بالميتافيزيقا والدين، ويمكن لـ Honoris Causa ، وعلى سبيل المثال يتم استخدام العنوان dr. Honoris Causa فقط كمستلم لدرجة الدكتوراه الفخرية من جامعة “ييل”.

ومن أجل الحصول على درجة الدكتوراه الفخرية، هناك معايير معينة يجب أن يستوفيها الأفراد، وهناك عدد من درجات الدكتوراه التي يمكن منحها، وهناك أيضًا العديد من خيارات الدكتوراه غير الفخرية التي تتطلب تعليمًا متقدمًا، والأفراد الذين يحصلون على درجة الدكتوراه الفخرية لا يحصلون على درجة الدكتوراه عن طريق التحصيل الدراسي؛ وبدلاً من ذلك يحصلون على هذه الجوائز على أساس الأعمال السخية والإيثارية أو الإنجازات التي تفيد المجتمع أو الأمة أو الإنسانية بشكل عام.

كما تضع كل جامعة معايير قبول خاصة بها، ويمكن للمستلمين الحصول على درجات فخرية متعددة، ولكن ليس مرتين من نفس المدرسة، وليس بالضرورة أن يكون المرشح من خريجي المدرسة المانحة، على الرغم من أن العديد من المدارس تفضل تحديد خريجيها أو الأفراد الذين ساهموا في المدرسة، ويمكن لمتلقي الدكتوراه من الدرجة القيّمة استخدام لقب “دكتور” الذي تمنحه الدرجة، على الرغم من أنهم لم يكملوا برنامج الدكتوراه.

معايير درجة الدكتوراه الفخرية

على الرغم من أن العديد من الكليات والجامعات تضع معاييرها الصارمة الخاصة بالمرشحين الفخريين، ونستعرض أبرزها فيما يلي:

تُمنح الدرجة الفخرية عادةً للفرد الذي لديه إنجازات مستدامة في الحياة، وليس لمساهمة فردية.
لا تسمح الجامعات الحكومية بترشيح الأساتذة أو موظفي المدارس لهذه الدرجة، على الرغم من أن الجامعات الخاصة قد لا يكون لديها نفس القيود.
غالبًا ما يكون التقدم للحصول على الدرجة المهنية أو السعي البارز للمدرسة، ومع ذلك تركز العديد من المنظمات بشكل أكبر على التحمل المطول لإنجازات الفرد.
تفرض العديد من المدارس قيودًا على السن أو تتطلب تواجد المكرمين، وقت منح الدرجة.
تسمح بعض المدارس بمنح الدكتوراه الفخرية بعد وفاة المرشّح، ويمكن قبول الدرجة من قبل العائلة أو الزملاء الذين تم تكريمهم.
قائمة درجة الدكتوراه الفخرية

اعتمادًا على الإنجاز، يمكن للمدارس تقديم أنواع مختلفة من الدكتوراه الفخرية، وقد تقدم بعض المدارس درجة الدكتوراه في الفلسفة، بينما تمنح مدارس أخرى الدرجة بناءً على إنجاز المستلم، وتتضمن بعض الأمثلة ما يلي:

دكتوراه في الآداب الإنسانية، والاعتراف بالتميز الأكاديمي.
دكتوراه في القانون، تُمنح للمهنيين القانونيين.
دكتوراه في العلوم، معترف بها للبحث والاكتشافات العلمية الثورية.
دكتوراه في الفنون الجميلة، ويتم منحها للمهندسين المعماريين والممثلين والفنانين.
عملية اختيار الدرجة

اعتمادًا على نوع الدكتوراه الفخرية الممنوحة، يقوم وكيل اللجنة الفخرية بتشكيل لجنة اختيار تقوم بمراجعة الترشيحات، وعادةً ما يُطلب من المرشحين أو الأطراف المرشحة تقديم نموذج ترشيح وسيرة ذاتية بحلول موعد نهائي محدد.

كما تقوم لجنة الاختيار بمراجعة جميع الوثائق وتقديم التوصيات لأعضاء هيئة التدريس أو مجلس الإدارة أو رئيس الجامعة، وتقوم المدرسة بإخطار المقبولين وتمنح الدرجات العلمية خلال احتفالات البدء العادية، وتتوقع العديد من الجامعات أيضًا تبرعات كبيرة من الحاصلين على درجات فخرية.

طريقة اختيار متلقي الشهادات الفخرية

ينتاب الكثيرين بعض الفضول لمعرفة طريقة الحصول على درجة الدكتوراه الفخرية، لأن المدارس التي تمنح درجات فخرية تشارك في عملية الاختيار من بين الأشخاص لتحديد الأفراد الذين “في رأيهم” قدموا مساهمة كبيرة لمجتمع أو منطقة معينة، وقد يكون للجان الاختيار قواعد حول ما إذا كان يمكن للمرشحين المساهمة في المدرسة، أو الترشح للمناصب العامة، أو أن يكون لديهم معايير أخلاقية عالية، أو يمتلكون أي معيار آخر تحدده المدرسة.

ولا يُطلب عادةً من المتلقي أن يكون خريج مدرسة تمنح الدرجة الفخرية، أيضًا لا تمنح جميع المدارس درجات فخرية، فعلى سبيل المثال لا يقدم معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا “MIT” وجامعة ستانفورد وجامعة فيرجينيا درجات فخرية.

أسهل طريقة للحصول على الدكتوراه الفخرية

يجب أن يكون الشخص المرشح لنيل درجة الدكتوراه منتسبًا إلى الجامعة أو يكون قد ساهم في الجامعة بشكل أو بآخر، ولا يمكن منح الدكتوراه الفخرية مقابل مساهمات مالية على شكل هبات وتبرعات ونحوها، غالبًا ما يكون الطبيب الفخري عالِمًا أقام علاقة مع الكليات من خلال أنشطته البحثية، ولكن يمكن أيضًا تعيين الطلاب غير الحاصلين على الدكتوراه كأطباء فخريين.

نظرًا لأن السويد دولة صغيرة، فلا يمكن للشخص الذي حصل بالفعل على درجة الدكتوراه في السويد في مجال أكاديمي معين أن يحصل على الدكتوراه الفخرية في نفس المجال، ومع ذلك من الممكن تمامًا تعيين دكتور في الفلسفة على سبيل المثال، كدكتور فخري في القانون والعكس صحيح، وليس من المعتاد أن يتم تعيين الدكتوراه الفخرية في نفس الجامعة التي تخرج منها.

ويجب ألا يكون الشخص المقترح حاصلاً على الدكتوراه الفخرية بنفس التصنيف من أي جامعة سويدية أو مؤسسة تعليم عالي، ومع ذلك يمكن أن يكون الشخص دكتورًا فخريًا في الفلسفة بإحدى الجامعات ودكتورًا فخريًا في مجال آخر بجامعة أخرى، وفي حالة الرعايا الأجانب الحاصلين على درجة أجنبية لا يوجد أي عائق أمام منح درجة الدكتوراه الفخرية في نفس مجال الدرجة الأجنبية، ولا يمكن لمثل هذا الشخص أن يستلم دكتوراه فخرية في نفس المجال من جامعتين في السويد.[1]

المراجع"
شارك المقالة:
2 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook